الشبكة العربية

الأربعاء 22 يناير 2020م - 27 جمادى الأولى 1441 هـ
الشبكة العربية

صاحبة دعوة «خلع الحجاب» تظهر عارية:«بحب أفتخر بأنوثتي»

49270358_1987469931329056_8737073355447861248_n


واصلت الكاتبة المصرية دينا أنور، المعروفة بـ«صاحبة دعوة خلع الحجاب»، إثارتها للجدل، بعد نشر صور لها تظهر جسدها من الأسفل بشكل عاري، معبرة عن سعادتها بعرض جسدها الذي تفتخر بأنوثتها فيه.
وكتبت عبر حسابها على «فيسبوك» :« صباح الورد يا أصدقائي.. صباح جميل بجمال كل انثى تفتخر بأنوثتها و تعتبرها هوية و مجد ..و لا عزاء للخرفان و الجواري و القطيع»، وتابعت:« جسدي ليس مثل " كاسات النيش " .. محظورٌ إستعماله على أصحابه .. مباحٌ إستخدامه للزائرين ..! جسدي ملكي أنا و حسب .. أستعرِضُه .. و لا أعرِضُه .. ! فالإستعراضُ تباهي .. و العرض تسليع».
وأضافت الكاتبة المعروفة بمحاربتها للمظاهر الإسلامية وعلى رأسها الحجاب، في منشور آخر :« "من قلب عين المياه الساخنة .. بكامب mountain .. بواحة سيوة .. في حضن جبل الدكرور".. قريباً .. نستأنف تفاصيل مغامرة واحة سيوة .. من أحضان جبل الدكرور .. و عين المياه الساخنة .. و معبد آمون .. و معبد التنبؤات .. و عين كليوباترا .. و البحيرات المالحة .. و عين أبو شروف الكبريتية المعالجة للجلد .. و جبال الأملاح الطاردة للطاقة السلبية .. و مستعمرات الطحالب المنقية للبشرة.. و أرجوحة الشجر .. و حكاية تقديم قلب النخلة كأغلى مهر للمحبوبة ..! فقط في سيوة .. أرض أمازيغ مصر.. تابعونا».
وكان سكان منطقة "الرحاب" (شرق القاهرة) عبروا عن غضبهم من قيام دينا أنور مؤلفة كتاب "المجد لخالعات الحجاب والنقاب" بعمل جلسة تصوير لغلاف كتابها التي تدعو فيه المصريات إلى التخلي عن الحجاب والنقاب.
وردت أنور بهجوم لاذع على منتقديها، عازية انتشار الحجاب في مصر إلى أنه جاء تحت تأثير ما وصفتها بــ "الجماعات الإرهابية" على مدار عقود.




 

إقرأ ايضا