الشبكة العربية

السبت 19 سبتمبر 2020م - 02 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

شاهد.. فيديو لم ينشر من قبل لانفجار مرفأ بيروت


كان الانفجار الذي ضرب مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي، ضخمًا إلى الحد أنه تسبب في تدمير واسع النطاق في العاصمة اللبنانية، مخلفًا خسائر بشرية ومادية تتجاوز ربما الخسائر الطبيعية الناجمة عن الزلازل. 

وتعددت مقاطع الفيديو التي توثق الانفجار الذي غطى سماء العاصمة، وتسبب في مقتل ما لا يقل عن 150 شخصًا وإصابة 5 آلاف آخرين، فضلاً عن تشريد 300 ألف لبناني تضررت منازلهم.

ونشر موقع (Newsflare) فيديو بتقنية التصوير البطيء (HD 4K) يُظهر انفجار المرفأ، كان قد صوّره المُعالج النفسي أوجستون نيميث (42 عامًا) من بودابيست. 
 
تم التقاط لقطات من شرفة منزل نيميث في الطابق 13 من المبنى المجاور لمستشفى سانت جورج، على بعد 850 مترًا فقط من الانفجار.

قال: "في ذلك المساء، سمعت نوعًا من ضوضاء الألعاب النارية. ليس غريبًا هنا في لبنان، لكنه كان شديدًا للغاية، وبصوت عالٍ لدرجة أنني خرجت إلى الشرفة. لاحظت ألسنة اللهب وفي مستودع بالميناء. سمعته أولاً، كصوت الألعاب النارية الصغيرة. كانت الساعة حوالي الساعة 5.40 مساءً، وخرجت والتقطت بعض الصور من الشرفة. اعتقدت أن رجال الإطفاء سيصلون قريبًا، وأردت تسجيلهم وهم يأتون ويطفئون الحريق تركت جهاز (آي فون" الخاص بي بالخارج على الشرفة، مسندًا على درابزين، وتركته يسجل في حوالي الساعة 5.50 مساءً".

وأضاف: "في الساعة 6 مساءً ، أجريت جلسة العلاج مع أحد العملاء. بعد خمس دقائق من بدء الجلسة، سمعت انفجارًا أكبر. لاحظت أنه قد تصاعد، لذلك طلبت من الشخص الذي أجري له جلسة العلاج البقاء هناك، وفحصت الانفجار. أصبحت متوترًا. خرجت بالكاميرا الخاصة بي، ولاحظت أنه كان يكبر أكثر فأكثر، اندلعت بعض ألسنة اللهب وفجأة كان هناك هذا "بوم".

وتابع: "كان شيئًا لا يمكنني الابتعاد عنه. لقد عانيت من انفجار هذا الزجاج الأبيض الساخن. لا أعرف ما إذا كنت قد قفزت أم أن موجات الصدمة دفعتني، ووجدت نفسي على الأرض. لا أعرف كم من الوقت مضى. لقد لاحظت تحطم الزجاج وصراخ الناس. نظرت حولي ورأيت هذه السحابة البرتقالية الضخمة فوقي".

ووفق تحقيقات أولية، وقع الانفجار في عنبر 12 من المرفأ، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من "نترات الأمونيوم" شديدة الانفجار، كانت مصادرة ومخزنة منذ عام 2014.

وأسفر الانفجار عن خسائر مادية طالت الكثير من المرافق والمنشآت والمنازل قدرت بشكل أولي بما يراوح بين 10 و15 مليار دولار، بحسب تصريحات صحفية لمحافظ بيروت مروان عبود.

 

شاهد الفيديو

 

إقرأ ايضا