الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

جريمة بشعة.. 7 ذئاب بشرية يعتدون على الأم ويقتلون ابنها أمام عينيها

0_INDIA-CRIME-RAPE-PROTEST


تعرضت امرأة لاغتصاب جماعي على يد سبعة رجال، بعد أن خنقوا ابنها البالغ من العمر خمس سنوات حتى الموت.

ووقعت الحادثة المروعة في بوكسار بالهند يوم السبت.

وتقدم والد الضحية البالغ من العمر 28 عامًا ببلاغ ضد اثنين من المهاجمين المعروفين وخمسة مجهولين مزعومين.

وقال ضابط الشرطة مانوج كومار باثاك من مركز شرطة مرار: "وفقًا للمعلومات، ذهبت المرأة إلى أحد البنوك مع ابنها لبعض العمل، لكنها لم تعد إلى المنزل في الوقت المحدد".

وأشار إلى أنه "وجدها أفراد عائلتها بالقرب من بركة في القرية حوالي الساعة الثالثة صباحًا يوم الأحد"، لافتًا إلى أنه "تم انتشال جثة نجل المرأة من البركة."

وزعم والد المرأة أن حفيده قُتل أمام عينيها، وفقًا لصحيفة "ذا صن".

وبحسب تقارير محلية، فإن حالة الضحية مستقرة وتسعى حاليًا للعلاج في مستشفى سادار. 

وقال مدير شرطة بوكسار نيراج كومار سينج إنه تم القبض على شخص على صلة بالحادث، ويدعى مينا رام (50 عامًا)، بينما تبحث الشرطة عن متهم ثانٍ يتهرب من الاعتقال.

وأضاف سينج: "المداهمات جارية لاعتقال جميع المتورطين في الجريمة. تم إجراء الفحص الطبي للمرأة من قبل مجلس الأطباء، وما زلنا في انتظار التقرير".

وقال ضابط الشرطة، كريشنا كومار سينج، إن الضحية لم تكن على علاقة جيدة بزوجها وإنها تعيش مع والديها. وأضاف: "كان زوج المرأة يقيم في منزل أصهاره خلال اليومين الماضيين في محاولة لإقناعها بإعادته".

 

إقرأ ايضا