الشبكة العربية

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020م - 03 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

تضع المخدر في "الكابتشينو" لزميلتها حتى تطرد من وظيفتها

34408646-8841727-image-a-46_1602721253074

حُكم بالسجن على عاملة مكتب إيطالي لمدة أربع سنوات، بعد أن وضعت مهدئًا في "الكابتشينو" لإحدى زميلاتها لمدة تسعة أشهر، على أمل أن يؤدي نعاسها إلى فصلها من العمل.

قامت ماريانجيلا سيراتو (53 عامًا)، بوضع مسحوق البنزوديازيبين في قهوة زميلتها التي لم يذكر اسمها والتي تعمل معها في شركة التأمين في "برا" بإقليم بيدمونت.

وبعد أن سمعت سيراتو بشائعة أنه ستكون هناك تخفيضات في عدد الموظفين، استهدفت زميلتها التي تقوم بأداء عمل مماثل لعملها بالعقار الذي يتم تسويقه باسم "فاليوم" أو "زاناكس"، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميل".

وأدركت المرأة أن هناك شيئًا خطيرًا عندما اصطدمت سيارتها في شجرة في طريق عودتها من العمل، على الرغم من أن الأطباء لم يجدوا شيئًا في البداية.

وقال كريستيانو بورديزي محامي الضحية لصحيفة "لا ستامبا"، إن "العقار يسبب التعب والصداع والدوار وآلام في العضلات وتباطأ معدل عمل موكلي بعد أن شربت الكابتشينو".

واشتبهت المرأة في علاقة ما حدث بالقهوة بعد فترة توقف عن العمل لم تظهر عليها أي أعراض. وعند عودتها إلى المكتب، ازدادت شكوكها عندما حثتها سيراتو على تناول القهوة.

وقالت لها: "تعالي، سأحضر لك كابتشينو، ما الضرر الذي يمكن أن يحدث لك؟"، قبلت العرض لكنها احتفظت بعينة من الكابتشينو تم اختبارها لاحقًا ووجدت أنها تحتوي على جرعة "عالية للغاية" من البنزوديازيبين.

وتم تنبيه الشرطة التي ذهبت لتصوير سيراتو سرًا وهي تشتري القهوة لزملائها وتفرغ المسحوق في كوب الضحية. لكنها رغم ذلك واصلت إنكار أنها تناولت شراب زميلها واستأنفت على الإدانة.

وقال محاميها ألبرتو بانتوستي، إن "موكلتنا قلقة للغاية من هذه العقوبة الخطيرة. لقد أنكرت دائمًا الاتهام ولا يمكنها أن تفهم كيف تدمر هذه القصة السخيفة حياتها".

وخلال المحاكمة، قال المدير السابق لسيراتو للمحكمة إن اعتقادها بأنه قد يتم تسريحها كان في غير محله، وأنه في ذلك الوقت من عام 2017، كانت الشركة في الواقع في حملة توظيف. 

 

إقرأ ايضا