الشبكة العربية

الأربعاء 21 أكتوبر 2020م - 04 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

السجن 13 عامًا لابنة رئيس «مسلم» سابق في قضية مخلة بالشرف

2013_11_21_20_54_45_226

في حكم غير مسبوق بحق ابنة رئيس دولة، متهمة في قضايا مخلة بالشرف تتعلق بممارسة الابتزاز وتكوين عصابة إجرامية، حكمت محكمة جنايات مدينة طشقند عاصمة أوزباكستان، على غولنارا كريموفا، ابنة أول رئيس لأوزباكستان، إسلام كريموف، بالسجن 13 عاما وأربعة أشهر بتهمة تأليف عصابة إجرامية وممارستها الابتزاز والسرقة.
وذكرت الخدمة الصحفية بالمحكمة العليا لهذه الجمهورية السوفيتية سابقا، في بيان اليوم الأربعاء: "اختتمت اليوم 18 مارس، المحاكمة وأعلن الحكم ضد غولنارا كريموفا وأعضاء عصابتها الإجرامية في المحكمة الجنائية بمدينة طشقند، وقضي بسجنها 13 عاما وأربعة أشهر بتهمة تأليف عصابة إجرامية وممارستها الابتزاز والسرقة".
وقال البيان: "المحكمة.. أدانت كريموفا بتهمة تنظيم جماعة إجرامية وممارسة الابتزاز والاختلاس وإضفاء الشرعية على الأموال المختلسة وعائدات عملياتها الجرمية وجرائم أخرى".
وختمت المحكمة بيانها بالقول: "حكم على ابنة أول رئيس لأوزبكستان بالسجن 13 سنة وأربعة أشهر".
ووفقا لقواعد القانون الجنائي ومع مراعاة فرض العقوبات المنصوص عنها في العديد من الجرائم والجنح، يتم احتساب مدة قضاء العقوبة من 21 أغسطس 2015.
 

إقرأ ايضا