الشبكة العربية

الأربعاء 05 أغسطس 2020م - 15 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

استغل نوم والدته وذبحها على فراشها.. السبب غريب

سكين   طعن

واقعة غريبة شهدتها الهند، تخلى فيها الابن عن كل مشاعر الإنسانية وقتل والدته.

 

ألقت الشرطة الهندية القبض على رجل ذبح والدته بالسكين وهي مستلقية في فراشها، زاعما أنه أراد أن يخفف عنها آلامها ومعاناتها من المرض.

ونشرت صحيفة ”ميد داي“ الهندية، أن أناندان، 36 عاما والذي يعمل كعامل غسيل، قتل والدته وتدعى غوفيندمال، بنحر عنقها بالسكين في منزلهما بمدينة ”سريبرومبودور“ في ولاية تاميل نادو؛ ما تسبب في نزيفها حتى الموت، وبرر ذلك خلال تحقيقات الشرطة بأنه أراد أن يريحها من آلام المرض.

في شهر فبراير من العام الحالي، أُصيبت والدته غوفيندمال بمرض السل؛ وكانت تعاني في الأساس من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، وكانت تخضع للعلاج في أحد المستشفيات الحكومية بمدينة سريبرومبودور.

 

غادرت غوفيندمال المستشفى إلى منزلها في أوائل شهر يوليو وبعدها تدهورت صحتها ولم يعد بمقدورها تحمل الألم الشديد جراء المرض ورفضت -أيضا- الذهاب للمستشفى مرة أخرى، قائلة إن العلاج لن يُحدث أي تقدم في صحتها وإنها تريد قضاء أيامها الأخيرة مع عائلتها وذلك وفقا لما قالته ابنتها التي تعيش بمدينة ”تشينجلبت“ وقد أتت لزيارة والدتها بعد تدهور صحتها قبل مقتلها بيوم واحد، وكانت متواجدة عند أحد الجيران في وقت وقوع الجريمة.

وأظهرت التحقيقات أن نجلها أناندان لم يستطع تدبير أموال علاجها إذ كان عمله متوقفا بسبب تفشي جائحة كورونا، بالإضافة لإدمانه الخمر لهذا تركت زوجته المنزل ورحلت تاركة ابنهما الصغير معه.

وعثر دوراي زوج غوفيندمال عليها بعد عودته من العمل وهي غارقة في بركة من الدم، وأبلغ الشرطة التي نقلت الجثة للتشريح.

ووفقا لتقارير صادرة عن الشرطة، فإن أناندان زعم أن والدته هي من طالبته بقتلها حتى تستريح من آلامها لذلك نفذ ما طلبته منه حتى تتخلص من آلام المرض.

 

إقرأ ايضا