الشبكة العربية

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020م - 03 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

أول فيديو لواقعة "فتاة المعادي" التي هزت مصر .. شاهد

فتاة المعادي

ضجة كبيرة شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي في مصر يوم أمس، بحادثة مقتل الفتاة مريم محمد علي البالغة من العمر 24 عاما والتي اشتهرت قضيتها باسم "فتاة المعادي"، بعد محاولة اثنين من الشبان سرقة حقيبتها والتحرش بها.

وكشفت التحقيقات التي بدأت فور ورود بلاغٍ لغرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي، بوفاة فتاة في الشارع، بعدما رأى أحد شهود العيان سيارة ميكروباص يستقلها شابان، حاول أحدهما انتزاع حقيبة المجني عليها، ومحاولتها الدفاع عن حقيبتها؛ ما أدى إلى اختلال توازنها واصطدام رأسها بسيارة متوقفة ومن ثم وفاتها، عن أن الشابين هما من أصحاب السوابق، وأن أحدهما يسكن في منطقة مصر القديمة، فيما يسكن الثاني في منطقة بولاق الدكرور، واتفقا فيما بينهما على تشكيل عصابة لسرقة الحقائب بأسلوب الخطف.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من العثور على الشابين المتهمين في قضية الفتاة، بمساعدة 4 كاميرات كانت متواجدة في مكان الحادثة، حيث تكشف مقاطع الفيديو التي سجلتها تلك الكاميرات، المتهمين وهما يستعدان لارتكاب السرقة بالبحث عن ضحيتهما في أحد شوارع المعادي، وكذلك مريم قبل الحادث بلحظات، وفيديو آخر للحظة هروب الجناة عقب محاولة خطف الحقيبة وسحل مريم.

وبفحص جثة المجني عليها تبين إصابة مريم بأنحاء متفرقة من جسمها، كما تبين لدى فحص مكان الحادثة وجود أثار دماء ملطخة بالرمال على مقربة من إحدى السيارات، فأخذت عينات منها، وكلَّفتْ ضباطَ الإدارة بمضاهاتها بعينة دماء المجني عليها.


هذا وقررت النيابة العامة استدعاء مَن كانت بصحبة المجني عليها لسماع شهادتها، استكمالا للتحقيقات وللتأكد من تفاصيل الواقعة، كما قررت نيابة المعادي بحبس المتهمين بقتل الفتاة، 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهم القتل المقترن بالسرقة بالإكراه.

 


 

إقرأ ايضا