الشبكة العربية

السبت 21 سبتمبر 2019م - 22 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

منكر البخاري: ندعو على إسرائيل في الحج ولا يقبل دعاؤنا

منكر البخاري
قال المستشار القانوني أحمد ماهر المثير للجدل بسبب تصريحاته عن الإمام البخاري وصحيحه إن الناس يحجون منذ نشأة دولة إسرائيل، ولم تقبل دعوة واحدة من الحجاج، حتى الآن بتدمير إسرائيل.
وتساءل على حسابه في تويتر : " بمناسبة حلول موعد موسم الحج.. هل سمعتم عن قبول الله لدعوة واحدة من أي حاج بالعالم الإسلامي بتدمير أو هزيمة أو تشتيت يهود إسرائيل".
وأضاف أن ذلك يعني عدم قبول الله لكل دعوات ذلك الحجيج بالعصر الحديث منذ عام 1948 وحتي اليوم سواء أكانت ضد إسرائيل أو لصالح الأوطان أو المال أو العيال.. أليس كذلك.. ألا يدلل ذلك على غضب الله .. ألم يقل الله: " إنما يتقبل الله من المتقين"، فيبدو أن التقوى رحلت عنا.
وتابع قائلا : " أتريدون أن تعرفوا من هم المؤمنون حقا؟ ومن هم أحسن الناس قولا؟ ومن هم أحسن الناس دينا؟
لقد لخّص الله لكم الإجابة في ثلاث آيات فقط.. ويشرفني أن أسوقها لكم بلا تشويش ولا أئمة ولا فقهاء ولا بخاري .. ولا فلسفات وهذه الآيات الثلاث هي: "وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ"،  " وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِّمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لله وَهُوَ مُحْسِنٌ واتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَاتَّخَذَ اللّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً"  و " إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَاناً وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُون" َ" الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ" " أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقّاً لَّهُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ".
 

إقرأ ايضا