الشبكة العربية

الإثنين 16 ديسمبر 2019م - 19 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

منكر البخاري: الرسول كفّر الصحابة.. وهذا هو الدليل

منكر البخاري
جدد المستشار القانوني أحمد عبده المثير للجدل والمعروف عنه بهجومه على الصحابة وكتب التراث، خاصة صحيح البخاري،  جدد هجومه على الصحابة، حيث وصفهم بالكفر، وأن الرسول هو من قال ذلك، بحسب زعمه.
وأضاف المستشار المثير للجدل على صفحته في فيسبوك : " الله والرسول قالا بكفر الصحابة، مضيفا أنا أكتب ذلك للذين يقومون بتزكية فُرقَة وتفرق المسلمين ما بين أهل السنة وأهل الشيعة حتى وإن طمسوا القرآن والسنة معا"؟
وأوضح المستشار القانوني في مزاعمه أنني فقط أكتب ذلك حتى ينتهي تقديس الناس للناس حتى لا نكون مشركين.
وتابع قائلا : الله قال للصحابة قبل أن يقول لنا: " وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللّهُ الشَّاكِرِينَ".
وقال رسول الله: عن جرير بن عبد اللَّه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال لي رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع: استنصت الناس ثم قال: : لا ترجعوا بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض".
وقال صلى الله عليه وسلم: إذا التقا المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار.
وأوضح عبده أنكم تعلمون جيدا بأن الصحابة قد ضرب بعضهم أعناق بعض بالسيوف بمعركتي  " الجمل وصفين]"، لذلك فهم أول من انقلبوا على أعقابهم بعد وفاة رسول الله رغم تحذير الله ورسوله لهم، منوها أنكم تعلمون بأن الله تعالى قال: " وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً".
وتساءل المستشار المثير للجدل : هل يقوم أهل السنة بوضع رءوسهم في الرمال وأصابعهم في آذانهم ويهملوا آيات الله وأحاديث رسوله لأجل أن تستمر حروب علي ومعاوية حتى اليوم، بحسب زعمه.
 
 

إقرأ ايضا