الشبكة العربية

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020م - 03 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

كاتب سعودي يسخر من علامات الساعة بـ "ساعة يد"

الأهدل
سخر الكاتب السعودي عبد الرحمن الأهدل من حدوث ووقوع علامات الساعة الكبرى أو ما يعرف بأشراط الساعة، وذلك عند قرب انتهاء الزمان.
وقام الأهدل بنشر صورة ليد عليها آثار ساعة اليد ساخرا بالقول :" قالوا المهدي والمسيخ الدجال من علامات الساعة  .. قلت هذه من علامات الساعة".
وأضاف الأهدل : إذا أنكرت ظهور المهدي والمسيخ الدجال هل أخرج من الملة؟
يذكر أن الأهدل دائم الهجوم على التراث والأحاديث النبوية، خاصة ما روي منها في صحيحي البخاري ومسلم.
ويقول الأهدل في هجومه على السنة النبوية : الأحاديث المنسوبة للنبي بعد وفاته أسموها السنة النبوية وليس الرسولية فلماذا عندما يستشهدون بحديث لا يقولون قال النبي وإنما قال رسول الله.
وأضاف ما حصل بالضبط أن الطوائف دخلوا في معركة تاريخية فلم يجدوا ما يثلج صدور اصنامهم في القرآن إلا الابتعاد عنه وتأليف الأحاديث لكي يضرب بعضهم البعض به، بحسب زعمه.
كما هاجم السنة النبوية  أيضا قائلا : " جدل الآية والرواية .. " واعتصموا بحبل الله جميعا  ولا تفرقوا واذكروا  نعمت الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم  بنعمته إخوانا"..  لا يستقيم أمر هذه الأمة وهناك من يقول : " إن كتاب الله لا يستقيم بلا سنّة .. وهل في دين الله شريعتان .." شريعة الآية وشريعة الرواية".
وتساءل الأهدل يطلبون من المسلم التدبر والتفكر في هذا الكتاب الصالح لكل زمان و ما إن تتدبره و تفهمه يزندقونك أو يحذرون منك لأن تدبرك و فهمك خالف فهم السلف رحمهم الله كيف تطلب مني التدبر و أنت تلزمني بفكر أناس ماتوا منذ قرون كيف تقول أن القرآن صالح لكل زمان وأنت متمسك بفهم السلف، بحسب مزاعمه.
 

إقرأ ايضا