الشبكة العربية

الإثنين 30 مارس 2020م - 06 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

كاتب سعودي: صدق الله وكذب البخاري

الأهدل
عاود الكاتب السعودي عبد الرحمن الأهدل هجومه على صحيح البخاري، وأنه يتعارض دائما مع كتاب الله، مستدلا بالعديد من الآيات وأن صحيح البخاري يتناقض معها تماما، بحسب زعمه.
وأضاف الأهدل:" في القرآن: "ولا تزر وازرة وزر أخرى"، وفي البخاري: "إن الميت يعذب ببكاء أهله عليه".
وتابع الأهدل في هجومه : في القرآن: " أفأنت تكره الناس حتي يكونوا مؤمنين".. " لا إكراه في الدين".. "فإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلاغ"، وفي  البخاري: " أمرت أن أقاتل الناس حتي يقولوا لا إله إلا الله".
كما استدل الأهدل بما يردده الداعية الإماراتي وسيم يوسف الذي طرد مؤخرا من مسجد زايد الكبير، حيث أعاد له إحدى تدويناته التي يهاجم فيها السنة :" كنت دائماً في اصطدام مابين عقلي والكتاب حول قصة سحر النبي عليه السلام.. أقرأ الحديث أن النبي عليه السلام سُحر من يهودي.. ثم أنتقل لكتاب الله:"  فأقرأ إِذ يقول الظالمون إِن تتبعون إِلا رجلا مسحورا"،  فبدلاً من تقديم القرآن على غيره، علمونا أن نتجه لمخرج الطوارىء المعتاد لديهم كنت مثلهم"، حيث علق الأهدل بالآية الكريمة : " أَمْ لَكُمْ كِتَابٌ فِيهِ تَدْرُسُونَ".
يذكر أن الأهدل كان قد أثار الجدل، عقب وفاة الكاتب محمد شحرور، حيث عقد مقارنة بين الإمام البخاري وشحرو، مفضلا شحرور على البخاري.
وكتب الأهدل على حسابه في تويتر : " مقارنة بين ما قال شحرور رحمه الله  وبين ما قال البخاري رحمه الله.. شحرور لم يقل أن القرآن ناقص.. البخاري قال إن هناك آية الرجم حذفت من القرآن".
كما سخر مما جاء في البخاري بالقول : " سؤال.. أين مفعول هذه الآية كتب التراث قال تعالى: " يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ".
 

إقرأ ايضا