الشبكة العربية

الخميس 09 يوليه 2020م - 18 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

11 طلقة نافذة.. مفاجأة جديدة في تقرير تشريح جثة قتيل فيلا نانسي عجرم

قتيل فيلا نانسي عجرم


كشفت رهاب بيطار محامية أسرة محمد الموسى، قتيل فيلا الفنانة نانسي عجرم، عن تفاصيل جديدة في تقرير تشريح الطب الشرعي للمرة الثانية.
وأوضحت المحامية أن هناك 11 طلقة نافذة اخترقت جسد القتيل وخرجت منه بالإضابة إلى طلقات اخرى استقرت في جسده.
وكتبت عبر حسابها الرسمي على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"،: "إن تعدد المرامي النارية القاتلة يشير إلى نية القاتل في الإجهاز على الضحية"، وفي تغريدة أخرى، أوضحت قائلة: "إن هناك11 مرمى ناري بشكل مؤكد قد دخلت وخرجت من جسد الضحية".
تعود القضية المنظورة بالقضاء اللبناني حتى الآن، إلى أول يناير الماضي 2020، حينما ضُجت وسائل الإعلام المختلفة بأخبار قتل الشاب السوري محمد حسن الموسى، في فيلا نانسي عجرم، برصاص زوجها (فادي الهاشم)، الذي ادعى أن القتيل جاء إلى الفيلا متسللًا من أجل السرقة، وتهديد المتواجدين بالقتل، في ظل إنكار أسرة الشاب تلك الادعاءات وأكدوا أن «الموسى» كان يعمل في فيلا الفنانة وجاء ليطالب بحقوقه المتأخرة.


يأتي ذلك، بعدما كشفت رهاب بيطار، محامية أسرة محمد حسن الموسى - قتيل فيلا نانسي عجرم، عن تطورات خطيرة في قضية الشاب السوري القتيل، إذ تحدثت عن المستجدات في فيديو بثته عبر موقع الفيديوهات "يوتيوب".
وقالت  إنها تفاجأت بخروج فادي الهاشم، زوج نانسي عجرم، على الرغم من موانع السفر المفروضة عليه ضمن إجراءات القضية، مشيرة إلى أن هذا يعد مهزلة، لا سيما أن زوجة الشاب السوري الشهير إعلاميًا بـ قتيل الفيلا، قد تم منعها من الخروج خارج لبنان أثناء مرافقتها لجثمان زوجها إلى سوريا.، وهو ما نفته نانسي عجرم في رد ضمني عبر نشر صورة تجمعها مع أسرتها وزوجها في لبنان.
 

إقرأ ايضا