الشبكة العربية

الإثنين 26 أغسطس 2019م - 25 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

ننشر أقوال "رانيا يوسف" أمام النيابة حول "الفيديو الإباحي"

imgid402168

أدلت الممثلة المصرية رانيا يوسف بأقوالها أمام النيابة العامة أمس في واقعة الفيديو الإباحي المنسوب لها مع المخرج والبرلماني خالد يوسف.

وكانت يوسف مثلت أمام نيابة 6 أكتوبر أمس، للإدلاء بإفادتها حول البلاغ المقدم منها ضد "مجهول"، نسب لها تصوير والظهور في مقطع فيديو إباحي.

وقالت، إنها تلقت عدة اتصالات هاتفية من أقاربها وأصدقائها يخبرونها أن هناك إشاعة عن ظهورها في فيديو إباحي مع مخرج شهير.

وأضافت، أنها لدي تفقدها الأمر علمت بواقعة المقاطع الفاضحة لمخرج شهير مع عدد من الفنانات، وأن اسمها ربط بالواقعة، بعد انتشار فيديو إباحي لفتاة شبيهة بها، وتمكنت السلطات من القبض علي تلك الفتاة.

كانت يوسف تقدمت ببلاغ برقم 1226 سنة 2019 عرائض النائب العام، جاء فيه، إنها فوجئت بتداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، منسوب لها تصويره بخلاف الحقيقة، ويحتوى على مشاهد إباحية لفتاة تشبهها.

وأضافت في بلاغها، أنها تتعرض لحملة تشويه ممنهجة للنيل من سمعتها، ولا تعرف من يقف خلفها، وطالبت في بلاغها بالقبض علي مروج ذلك الفيديو لاتهامه بسبها وقذفها وطعنها فى عرضها.

وكانت الإدارة العامة لمباحث الآداب بوزارة الداخلية المصرية، ألقت القبض على شبيهة رانيا يوسف وهي الراقصة كاميليا، ضمن قائمة المتهمات في قضية الفيديوهات الإباحية الشهيرة والمتهم فيها الفنانتين منى فاروق وشيما الحاج وسيدة الأعمال منى الغضبان بالإضافة للراقصة كاميليا.

وكتبت الفنانة رانيا يوسف على حسابها بعد التأكد من أن من ظهرت في الفيديو ليست هي، قائلة:" يا تري هل عندكم دين وضمير وأخلاق وشجاعه الاعتذار علي اسمي وسمعه بناتي وعرضنا اللي نهشتوه فيه علي السوشيال ميديا والمواقع والجرايد والمجلات انا مش حقول غير حسبي الله ونعم الوكيل في اَي حد نهش في عرضي وعرض بناتي او قال عليا كلمه مسيئة في حقي او في حق بناتي ربنا المنتقم الجبار ".
وقررت مقاضاة كل من ينسب بطلة الفيديو لها، في إطار الفيديوهات الإباحية المتداولة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، للفنانة الصاعدة منى فاروق بصحبة المطربة شيما الحاج، واللتين ظهرتا خلالهما وهما يمارسان الجنس مع شخص قيل إنه المخرج خالد يوسف.
 

إقرأ ايضا