الشبكة العربية

الخميس 24 سبتمبر 2020م - 07 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

"نانسي عجرم" تكشف للمرة الأولى تفاصيل ما حدث داخل منزلها

فادي-الهاشم-زوج-نانسي-عجرم-يقتل-لصاً-تسلل-لمنزله

كشفت المطربة نانسي عجرم، تفاصيل اقتحام شاب يحمل الجنسية السورية لمنزلها فجر الأحد الماضي، قبل أن يتصدى له زوجها ويطلق النار عليه، ليسقط قتيلاً في الحال.

وروت "نانسي" خلال مؤتمر صحفي تفاصيل الهجوم على منزلها قائلة: "نحن خلصنا العشا وطلعنا والأولاد فاتوا يناموا، ونحن فتنا عالتخت بدنا ننام، فسمعت حرتأة بالبيت، قلت لفادي عم أسمع حرتأة غريبة شوي وصوت مثل جنزير، قام لحتى يشوف والتقى بالشاب وجهاً لوجه، ثم سمعت فادي عم يقول اللي بدك ياه فعرفت أنه قصة سرقة".

وأضافت في روايتها: "دخلت للحمام واتصلت بوالدي ليساعدني ومن بعدها اتصلت بالحاجب"، موضحة أنها لا تعرف الشاب، وأنه لا يعمل لديها، ولم تعلم جنسيته ولا اسمه إلا من قبل القوى الأمنية.

وردت على الانتقادات التي وجهت إلى زوجها، داعية الجميع أن يضع نفسه مكانه، لأن "الشاب الذي دخل الفيلا كان ملثمًا ومعه مسدس وشيء على خاصرته وكل شيء يثبت أن هدفه السرقة".

وأشارت إلى أنها لا تتمنى حصول ذلك مع أي شخص، لافتة إلى أن "فادي ما كان عم بيعد الرصاصات، اللي عملو هو ردة فعل على 6 لـ 7 دقائق من التهديد والحكي وين مرتك ووين أولادك وما تتحرك وما تزيح لهون ولا تزيح لهون".

وقدمت نانسي العزاء لأهل الشاب، قائلة "بدي عزي والدته وزوجته وما في بعتقد ولا بي بحس أنه الغبرا عم تمس أولاده وبيسكت".


وكان فادي الهاشم - زوج نانسي - أوقف لدى الجهات الأمنية بعد قتله لصًا اقتحم منزله بغرض السطو، بحسب إفادته، حيث جرى تبادل لإطلاق النار معه أدى لوفاة الأخير بعد إطلاق 16 رصاصة عليه.

وقررت القاضية غادة عون الإفراج عن الهاشم بعد اطلاعها على كل الملف وأفلام كاميرات المراقبة والأدلة، وبعد تأكدها بأن ما قام به كان دفاعًا مشروعًا عن النفس، على أن يتابع التحقيق بالملف لدى قاضي التحقيق في جبل لبنان.
 

إقرأ ايضا