الشبكة العربية

الأحد 25 أكتوبر 2020م - 08 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

ناشطة سعودية تعترف أنها ثنائية الجنس وتثير ضجة

رهف
كشفت الناشطة السعودية رهف القنون عن ميولها الجنسية، حيث أعلنت أنها “ثنائية الجنس” وتميل للنساء كما تميل للرجال، مثيرة بذلك جدلا كبيرا بين متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي إطار ردها على أسئلة الجمهور، سألتها إحدى المتابعات: “هل أنت ثنائية الجنس؟ أنا احترمك إذا كنت محافظة أنا أحبك أنت ملهمتي”، لترد رهف: “نعم.. أنا مزدوجة التوجه الجنسي، وأحبك أيضًا”.

وأضافت القنون في ردها على أسئلة المتابعين أن عمرها الحقيقي 20 عاما، موجهة الشكر للمتابعين، قائلة: “شكرًا جزيلًا لكم! أرسل لك الكثير من الحب والسلام”.

وأشارت القنون إلى أنها كانت لا ترغب في الظهور على مواقع التواصل الاجتماعي، مضيفة: “أنا ممتنة للتغيرات ولرهف الجديدة.. مسالمة وأتمنى السلام للكل”.
 
وكانت الشابة السعودية اللاجئة في كندا، قد فاجأت متابعيها على موقع “تويتر” بصورة جريئة. ونشرت، صورتين لها، واحدة ترتدي فيها النقاب، والثانية بملابس البحر على الشاطئ، مع وشم على ذراعها، وعلقت: “أكبر تغيير في حياتي.. من إجباري على ارتداء النقاب والتحكم فيَّ من قبل الرجال، إلى كوني امرأة حرة”.


 
كما أثارت القنون، الجدل بطريقة احتفالها بمناسبة يوم المرأة العالمي، حيث نشرت صورة عبر حسابها على إنستغرام، وهي ترفع لافتة كتب عليها: “النساء لسن أقل من غيرهن”، وشاركت بمسيرة للاحتفال باليوم العالمي للمرأة في شوارع كندا. ورفعت “علم المثليين” في أكثر من صورة، ولفته على جسدها، وكتبت إلى جانب جميع الصور التي نشرتها: “يوم امرأة عالمي سعيد، أرسل الحب لجميع النساء حول العالم”.
 

إقرأ ايضا