الشبكة العربية

الجمعة 10 يوليه 2020م - 19 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

ماذا قالت «رنا هويدي» عن ظهورها في فيديو مخل مع خالد يوسف؟

r


أفادت مصادر أمنية مصرية، أن النيابة العامة قررت حبس الإعلامية رنا هويدي المذيعة السابقة بقناة «mbc» السعودية، 4 أيام على ذمة التحقيقات، في قضية الفيديوهات المخلة المتهم فيها عدد من الفنانات مع المخرج الشهير خالد يوسف.
وقالت المصادر التي رفضت نشر اسمها، أن الإعلامية انهارت أمام النيابة وفي التحقيقات، مؤكدة أنها كانت متزوجة هي الآخرى من المخرج عن طريق عقد زواج عرفي.
وأشارت المصادر أن الإعلامية لم تنكر شخصيتها في الفيديو المشين الخاص بها ولكنها كانت تبكي بشكل هستيري، خاصة أن تلك الواقعة ستؤثر على مستقبلها المهني أيضًا.
وكانت قوات الأمن المصرية، ألقت القبض على الإعلامية رنا هويدي أثناء محاولتها الهروب خارج البلاد من قبل قوات الأمن في مطار القاهرة الدولي.
وبحسب تقارير صحفية نقلت عن مصادر أمنية أنّ الإعلامية والمذيعة السابقة لقناة "إم بي سي" كانت على وشك مغادرة البلاد وفي طريقها لإنهاء إجراءات السفر للخارج إلّا أنّ الأمن قام بإلقاء القبض عليها بتهمة تورطها في الفيديوهات الجنسية مع المخرج والبرلماني خالد يوسف.
الجدير بالذكر أن رنا هويدي ليست الأولى على قائمة ضحايا الفيديوهات للمخرج خالد يوسف، حيث سبقتها كل من الممثلتين منى فاروق وشيماء الحاج، بالإضافة إلى الراقصة كاميليا والفنانة غادة ابراهيم وسيدة الأعمال منى الغضبان، في حين أن خالد يوسف يتواجد حاليًا في باريس منذ بداية شهر فبراير الحالي.



 

إقرأ ايضا