الشبكة العربية

الإثنين 21 أكتوبر 2019م - 22 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

في تسجيل مسرب.. ممثل لبناني شهير يهين الإسلام والنبي محمد

277204Image1


أثار الممثل اللبناني باتريك مبارك، موجة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على خلفية آرائه السياسية والدينية.

وهاجم مبارك عبر تسجيلات مسربة انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الرئيس ميشال عون والامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله، قائلاً: "أنا للموت ضدهما، وان حصلت حرب في لبنان أنا أوّل من سيتسلّح ويحمل بارودة بوجه عون ونصرالله".

وأبدى رأيه في الاسلام، معتبرا أن الدين الاسلامي الحقيقي هو الذي تتبناه "داعش"، ما أثار موجة غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح أنه "لن يحمل السلاح في وجه داعش، لأنّ هذا هو دينه وعقيدته، المسلم هو داعشي والداعشي يطبّق تعاليم القرآن"، موجهًا كلامًا مهينًا في حق النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وقال نقيب الممثلين اللبنانيين نعمة بدوي في تصريح نشرته صحيفة "النهار": "المضمون يسيء إلى كل المفاهيم الأخلاقية والاجتماعية والسلوكية والمواطنة. هذا الممثل قد يكون تلقّى المال لخلق بلبلة في البلد".

وأشار إلى أن مبارك "مطرود منذ 25 عامًا من نقابة الممثلين ومنبوذ من جميع النقابات في لبنان، وهو دخيل على الجسم الفني بأدائه ونفسيته وعلاقته مع الزملاء".

وتابع: "أصبح كل شخص يتّخذ مواقع التواصل الاجتماعي صرحًا له، ويدّعي الفهم والمعرفة وهو بعيد من كل هذه الصفات"، معتبرًا أن "مبارك من كلامه يريد أن يحقق الشهرة من خلال تسريب كلامه، وصولاً إلى التحليل بالقرآن والحديث عن النبي محمد، هذا ليس من أخلاقياتنا وعاداتنا. هذه فتنة تشعل كالنار في الهشيم، وهو يريد خلق هذا الشرخ حتى يحقّق نوعًا من البروباجندا".

من جهته، قال المراسل في قناة "الميادين" علي مرتضى، عبر حسابه على "تويتر": "تلقيتُ اتصالا من الممثل باتريك مبارك، قال فيه انّ التسجيل الذي نشرتُه جاء بعد استفزاز احدى الصحافيات له خلال مقابلة معه، وانّه كان غاضبا ولا يفكر مليا فيما يقول؛ وبعد ان اعتذر عما صدر منه طلب مني ازالة المنشور منعا للاحراج اكثر".

وأكد باتريك أنه سينشر بيانًا توضيحيًا في وقت لاحق.

 

 

إقرأ ايضا