الشبكة العربية

الخميس 24 سبتمبر 2020م - 07 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

فيديو صادم| "كاني ويست" يتبول على جائزة "جرامي"

33266284-8739833-image-a-51_1600279309821

أشعل المغني الأمريكي كاني ويست، الجدل، بعد أن نشر مقطع فيديو لنفسه وهو يتبول على جائزة "جرامي"، وهو "يخوض معركة" ضد شركات "يونيفرسال" و"سوني"، لمحاولة استرداد حقوق الموسيقى الخاصة به.

نشر مغني الراب (43 عامًا)، الفيديو عبر حسابه في موقع "تويتر"، والذي أظهرت جائزة جرامي، وهي واحدة من 21 جائزة داخل قاعدة الحمام ويتبول عليها. 

وعلق ويست على المقطع: "ثق بي ... لن أتوقف"، في إشارة إلى محاولته للحصول على حقوق الطبع والنشر لأغانيه الأصلية، وفق صحيفة "ديلي ميل". 


وقال ويست في سلسلة من التغريدات: "لن تقول لي (يونيفرسال) قيمة أعمالي لأنهم يعرفون قدرتي على ذلك"، مشيرًا إلى أنه طلب مؤخرًا من (سوني) و(يونيفرسال) إنهاء تعاقداته معهما.

وتوعد بأنه سيلجأ "لكل الوسائل القانونية"، وسيستخدم صوته "لتغيير كافة عقود الفنانين" والحصول على حقوق إضافية.

وفي تغريدة منفصلة، قال ويست مازحًا أن زوجته كيم كارداشيان ستمثله في الإجراءات القانونية.  

وكشفت كارداشيان العام الماضي أنها بدأت تدريبًا مهنيًا في القانون لمدة أربع سنوات تحت إشراف المحامين إيرين هاني وجيسيكا جاكسون.  

ومع ذلك، فإن نجمة الواقع لم تعلق بعد على أحدث تصرفات زوجها. 

بدأت معركة ويست الحالية، عندما هاجم هيكل صناعة الموسيقى، معلنًا أن الموسيقيين في الواقع ليس لديهم قوة تذكر لأن شركات التسجيلات تمتلك كل أعمالهم. 

واستهدف (يونيفرسال) و(سوني) وتعهد بعدم إنتاج أي موسيقى جديدة حتى يتم إنهاء عقوده معهما.   

وعاد ليغرد عبر "تويتر" أخرى صباح الأربعاء، وقال: "لا توجد NBA (الدوري الأمريكي للمحترفين) أو صناعة موسيقى بدون السود... العقود العادلة مهمة... الملكية مهمة".

وشارك أيضًا لقطات من عقد خاص وقع عليه مع (يونيفرسال) في عام 2011، بعد دقائق فقط من تغريدة، قائلاً: "أشعر بالتواضع والبركة لأن الله وضعني في وضع قوي بما يكفي للقيام بذلك".

ثم بدا أنه يخاطب الفنانين السود مباشرة ، وادعى أن هناك حاجة إلى إصلاح شامل في العمل. 

وأضاف: "لقد شعرنا بالارتياح لعدم وجود ما نستحقه ... تسمح لنا (شركات التسجيلات) بالحصول على القليل من المال من التجول، والحصول على بعض سلاسل الذهب، وبعض المشروبات الكحولية، وبعض الفتيات والأرقام المزيفة التي تغذي غرورنا... لكننا لا نملك أسيادنا".  

كما اتهم وسائل الإعلام بـ "محاولة قتل" الأبطال السود  بمن فيهم مايكل جاكسون. 

يأتي ذلك بعد محاولته الفاشلة للترشح لمنصب الرئاسة، وهي الخطوة التي دفعت العديد من الخبراء إلى القول إنه كان في خضم حلقة ثنائية القطب. 

اعترف ويست لأول مرة باضطراب ثنائي القطب في عام 2018  وهي حالة مرتبطة بنوبات من التقلبات المزاجية تتراوح من انخفاضات الاكتئاب إلى ارتفاعات الهوس ويمكن السيطرة عليها بالأدوية.

ألمحت كارداشيان الشهر الماضي إلى أن صراعه مع الاضطراب ثنائي القطب كان السبب في سلوكه الخاطئ الأخير، والذي جعله يشرع في الترشح للرئاسة ويصبح عاطفيًا في أول تجمع انتخابي له في ساوث كارولينا أثناء مناقشة قضية الإجهاض.
 

إقرأ ايضا