الشبكة العربية

الخميس 27 فبراير 2020م - 03 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

فيديو| اللحظات الأخيرة في حياة الممثلة "ماجدة الصباحي" قبل وفاتها


كشفت الممثلة غادة نافع عن اللحظات الأخيرة في حياة والدتها الممثلة الراحلة "ماجدة الصباحي" التي وافتها المنية مؤخرًا عن 89 عامًا.

وأضافت خلال مقابلة مع برنامج "معكم" الذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي على قناة (CBC)، أن والدتها لم تعان من أي مرض عضوي خلاف أمراض الشيخوخة كهشاشة العظام، وكانت تستخدم جهازا لتنظيم ضربات القلب.

واستعادت "غادة" تفاصيل لحظة وفاة والدتها، قائلة: "أنا كنت في حالة مش طبيعية ومش مصدقة اللي بيحصل، وكان في دماغي إنها دايخة".

وأضافت: "أما وقعت حاولت أشيلها لكن مقدرتش أشيلها لوحدي وجوزي ساعدني، وكانت بنتي أكتر من أمي خلال الخمس سنوات الأخيرة".

وتابعت: "قعدت أكلمها وأقولها أوعي تروحي، إصحي عشان أنا بخاف حد يدخل في غيبوبة، ورفعت رجليها لفوق عشان الدم يوصل للمخ وبوست رجليها وإيديها".

وغيّب الموت، الممثلة ماجدة الصباحى في 16 يناير الماضي عن عمر ناهز 89 عاما، بعد صراع طويل مع المرض.

وكانت ابنتها قد رفعت قبل سنوات دعوى "حجر" لإدارة أموالها، بدعوى أن ظروفها الصحية لا تسمح بذلك.


 

إقرأ ايضا