الشبكة العربية

الأربعاء 21 أكتوبر 2020م - 04 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

"عمرو واكد" يلمح إلى "السيسي" باتهام خطير عقوبته الإعدام

5c9b428b95a597be3a8b45ba


رفض الممثل المصري، عمرو واكد، اتهامه بـ "الخيانة العظمى"، ردًا على الانتقادات التي وجهها إلى السلطة الحاكمة في مصر خلال تواجده برفقة معارضين مصريين بالكونجرس الأمريكي.

وعلى الرغم من عدم إشارته صراحة، إلا أن واكد في سياق دفاعه عن نفسه من التهمة التي تستوجب عقوبة الإعدام في مصر، ألمح إلى الرئيس المصري الحالي عبدالفتاح السيسي، وما يتردد تنازله عن جزيرتي "تيران وصنافير" بالبحر الأحمر إلى السعودية، مقابل حصول مصر على مبلغ ضخم لإنهاء تلك الصفقة المثيرة للجدل.

وكتب واكد المتواجد في خارج مصر، عبر حسابه على موقع "تويتر": الخيانة العظمى تهمة لا يجوز توجيهها لفنان أو مواطن عادي غير معني بمسئولية في الدولة".

واستدرك: "ولكن يجوز جدا توجيهها لمسئول قبض ثمن عيني أو معنوي لبيع الوطن وحنث القسم وتمكين دول أخرى من سياسات الدولة. القسم الدستوري قسم عظيم وخيانته هي الخيانة العظمى".

وتقدم المحامي المصري سمير صبري، ببلاغ رسمي يطالب فيه بإسقاط الجنسية عن الممثلين عمرو واكد وخالد أبو النجا.

ووصف صبري، أبو النجا و واكد بـ "الخائنين والعميلين" لتطاولهما على قادة الدولة، على حد وصفه.


وأعرب عن تأييده قرار نقابة المهن التمثيلية بشطب الفنانين من النقابة بتهمة "التآمر ضد الوطن" بسبب مشاركتهما في جلسة استماع حضرها عضو بالكونجرس الأمريكي بشأن التعديلات الدستورية.

يذكر أن الممثلين الشهيرين كانا قد أعربا عن معارضتهما لتعديلات دستورية قد تتيح للرئيس عبد الفتاح السيسي البقاء في منصبه حتى عام 2034.

 

إقرأ ايضا