الشبكة العربية

الأحد 20 سبتمبر 2020م - 03 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

صورة.. دريد لحام يخرج عن صمته ويكتب رسالة مؤثرة بخط اليد

دريد لحام

خرج الفنان السوري القدير دريد لحام، عن صمته وأعلن تضامنه مع الشعب اللبناني في محنته الكارثية التي تشهدها العاصمة بيروت على إثر انفجار المرفأ الذي خلّف حتى الآن أضرارًا بالجملة فضلًا عن القتلى والجرحى، متمنيًا أن يكون من نتائج الانفجار الذي وصفه بالمدمر والظالم أن تتفجر ينابيع المحبة بين مكونات الشعب اللبناني.

وترك دريد لحام عبر صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك" رسالة كتبها بخط يده طالب فيها بأن يكون لبنان يدًا واحدة كي يعود لبنان بلد الخير والمحبة والثقافة والتاريخ والصمود، وكتب الفنان السوري نصًا: "لم أجد في قواميس اللغة كلمات تعبر عن مدى حزننا في سوريا وتأثرنا لما حل ببيروت، واكتفينا بالدموع تحرق أرواحنا، نتمنى كما نصلي".

وتابع دريد لحام قائلًا: "ليكون من نتائج هذا الانفجار المدمر والظالم أن تتفجر ينابيع المحبة بين كل مكونات الشعب اللبناني.. طوائفه، مذاهبه، أحزابه وسياسييه، ليكونوا يدًا واحدة في وجه الأعاصير التي تحيط بلبنان، كي يعود لبنان بلد الخير والمحبة والثقافة والتاريخ والصمود".

وتابع الفنان السوري قائلًا: "وتنهض ميناء الحب بيروت من جديد كطائر الفينيق من وسط الركام بفضل سواعد كل أبنائها، ولتكون كما كانت عروس المتوسط وملفى الأحباء وملتقى الثقافات، سلام لك يا لبنان وسلام لك يا بيروت.. يا كل حبنا على الدوام وكل وجعنا اليوم".

وترك دريد لحام تعليقًا على رسالته المكتوبة فقال: "سلام لكِ يا بيروت دريد لحام".

يُذكر أن انفجار مرفأ بيروت ترك وفيات وصلت إلى 154 شخص، فضلًا عن أكثر من 5 آلاف جريح وتشريد 100 ألف طفل جراء تعرض منازلهم للهدم، وتشريد أكثر من 300 ألف أسرة وتضرر 120 مدرسة كانت تخدم 55,000 طالب حسب آخر إحصائية.

 


 

 

إقرأ ايضا