الشبكة العربية

الخميس 12 ديسمبر 2019م - 15 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

صاحبة الفستان الفاضح تتصدر "تويتر" مجددًا

2018_12_21_23_36_19_969


تصدر فستان ثان للفنانة المصرية، رانيا يوسف، يظهر ارتداؤها شورتا قصيرا حديث منصات التواصل الاجتماعي، بين مؤيد ومعارض، في جدل يتكرر للمرة الثالثة خلال شهر بالبلاد.

ويوسف (44 عامًا) ذاتها، أظهرت بما يشبه لباس البحر، أسفل فستان أسود مكشوف الساقين والكتفين، أثارت ضجة بالبلاد نهاية نوفمبر الماضي، بهذه الإطلالة الشفافة في ختام مهرجان سينمائي بمصر، ما آثار جدلا واسعا في منصات التواصل، وتم التحقيق القضائي معها عقب بلاغات من مواطنين ضدها.

وردت يوسف، آنذاك، في بيان بإرجاع ارتداء الفستان المثير للجدل إلى آراء متخصصي الموضة، مؤكدة "تمسكها بالقيم والأخلاق التي تربت عليها في المجتمع المصري".

وتصدر هاشتاج يحمل اسم "رانيا يوسف" اليوم السبت، قائمة هاشتاجات منصة "تويتر" بمصر، وذلك عقب ظهورها أمس بفستان أصفر، بأكمام وربطة عنق، وله فتحتين، مكشوفا بطول الساقين، وأسفل منه يظهر شورتا قصيرا باللون ذاته.

وعبر "تويتر"، انتقد مغردون الفستان الثاني للفنانة والذي كانت تحضر بها إحدى الحفلات، معتبرين إياه خروجا عن قيم المجتمع المصري، في مقابل آخرين أشادوا بجماله وحسن اختيارها.


وعلق الإعلامي عمرو أديب، في برنامجه على فضائية "إم بي سي مصر"، قائلاً: إن الفستان "أثار كثيرًا من الزوابع وهناك مشاكل بسببه على السويشيال ميديا (..) والناس عندها أزمة مع الشورت".


ودافعت رانيا يوسف في مداخلة هاتفية مع أديب أمس عن هذا الظهور، قائلة: "الشورت، موضة العام الحالي (..) نحن نمثل ممثلات مصر، ويجب أن نساير الموضة"، مشككة في أن يحدث ذلك الفستان مشكلة مثل سابقه.

وقبل أيام، أثيرت ضجة ثالثة عقب ظهور الفنانة اللبنانية نيكول سابا بفستان زفاف قالت وسائل إعلام محلية إنه "مرصع بالألماس في ختام حفل عرض أزياء بمصر، ذلك عقب تقديرات إعلامية لثمنه تصل لنحو 10 ملايين دولار.


ووقتها، شهدت منصات التواصل الاجتماعي ضجة وتساؤلات كثيرة حول قيمة الفستان، منها من يستغرب سعره، وأخرى مستنكرة ارتفاع الثمن، وثالثة تتحدث عن جماله.
 
 

إقرأ ايضا