الشبكة العربية

الإثنين 28 سبتمبر 2020م - 11 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

حقيقة وفاة الفنان محمود ياسين.. أول تصريح لأسرته

image

شهدت وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، تداول أنباء على نطاق واسع حول وفاة الممثل المصري محمود ياسين.

غير أن ابنته رانيا سارعت إلى نفي الشائعات قائلة إنه لا صحة لما تم تداوله حول وفاة والدها الذي يعاني من مرض ألزهايمر. 

وقالت في تصريحات صحفية: "أبويا بخير والحمد لله وبصراحة أنا نفسيتي سيئة جدًا بسبب مروجى تلك الأكاذيب".

وقبل أيام، كشفت زوجة ياسين، الممثلة المعتزلة شهيرة تطورات الحالة الصحية لزوجها، قائلة في مداخلة مع برنامج "التاسعة" على شاشة القناة الأولى المصرية, إن حالة زوجها لا تتحسن، وكل أمنياتها ألا تسوء الحالة لما هو أصعب من ذلك.

وأضافت، أن مرضه لا علاج له، لذلك لا تملك من الأمر شيء سوى الدعاء، موضحة: "الحالة مش بتتحسن، ربنا موجود مش عارفه هنعمل ايه، الواحد بيقول يارب تعدي الأزمة، الموضوع إنه ملوش علاج، ربنا يرفع عنه ويشفيه".

تابعت: "حالته ساعات تبقا إلى حد ما الواحد يتقبلها، وساعات اتهز أوي، ولادي يقولوا لي يا مامي ما احنا عارفين تطورات الموضوع، لكن عشان أنا ملزماه باستمرار أي تفصيلة ولو صغيره بتأثر معايا، أنا بس بتمنى من ربنا الحالة متدهورش، لو حتى هتثبت على كده أنا راضية.. يعني حتى هقول الحمد لله حسه في الدنيا".

وياسين ولد بمدينة بورسعيد وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام

وقدم للدراما والسينما العديد من الأعمال الفنية المميزة منها "الرصاصة لاتزال في جيبي"، وكان آخر مشاركاته في فيلم "جدو حبيبي" مع أحمد فهمي وبشرى ولبنى عبد العزيز، وتم عرضه عام 2012.

 

إقرأ ايضا