الشبكة العربية

الجمعة 07 أغسطس 2020م - 17 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

"جاستن بيبر" يكشف حقيقة اتهامه بالاعتداء على فتاة

33

نفى نجم البوب الكندي جاستن بيبر، مزاعم الاعتداء جنسيًا على امرأة في عام 2014، قائلاً إن ذلك "مستحيل في الواقع"، مهددًا باتخاذ إجراء قانوني تجاه تلك المزاعم.

واتهم بيبر من قبل امرأة عرفت نفسها باسم دانييل، وحجبت اسمها الأخير، في تغريدة يوم 20 يونيو، لكنها حذفت بعد إغلاق حسابها، مدعية أنها قابلت بيبر في حفل موسيقي أوستن (عاصمة ولاية تكساس الأمريكية)، عندما كانت في الحادية والعشرين من عمرها، وهو في العشرين.

وأضافت أنه في 9 مارس من عام 2014، دعا بيبر الشابة دانييل وأصدقاءها إلى فندق فور سيزونز، حيث أخذها إلى غرفة منفصلة واعتدى عليها.

ورد بيبر (26 عامًا) على التهمة بإسهاب على موقع "تويتر" ليل الأحد، ونشر العديد من الصور وروابط الأخبار التي يدعي أنها تثبت أنه كان مع صديقته آنذاك سيلينا جوميز في تلك الليلة.

وأضاف: "أريد أن أكون واضحًا. ليس هناك حقيقة في هذه القصة"، وعلق قائلاً: "لا أتناول الأشياء عادةً لأنني تعاملت مع اتهامات عشوائية طوال حياتي المهنية، ولكن بعد التحدث مع زوجتي وفريقي قررت التحدث في قضية الليلة".

وأضاف: "الشائعات شائعات لكن الاعتداء الجنسي شيء لا أتناوله باستخفاف".

وتبادل بيبر، الصور ورسائل البريد الإلكتروني التي يقول إنها تثبت عدم وجوده في الفندق المذكور في تغريدة الفتاة التي تتهمها باغتصابها في 9 مارس 2014.

وكتب بيبر: "ما لم تعرفه أنني حضرت ذلك العرض مع صديقتي آنذاك سيلينا جوميز"، وأظهر إيصالات تبين أنه كان يمكث مع جوميز في ليلة الهجوم المزعوم.

كما نشر صورًا ومقاطع أخبار، التي قال إنها تساعده في تأكيد إنكاره.

وكتب: "يجب أخذ كل ادعاء بالاعتداء الجنسي على محمل الجد وهذا هو سبب ردي". وختم بالقول: "لكن هذه القصة مستحيلة في الواقع ولهذا السبب سأعمل مع تويتر والسلطات لاتخاذ الإجراءات القانونية".
 

إقرأ ايضا