الشبكة العربية

السبت 24 أكتوبر 2020م - 07 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

تشعل مواقع التواصل.. قبلة جريئة لفنانة سورية : بقلد سعاد حسني

سلاف فواخرجي

تسبب إعلان المسلسل الجديد شارع شيكاغو للفنانة السورية سلاف فواخرجي في موجة من الجدل على شبكات التواصل الاجتماعي.
وظهرت فواخرجي بوضعية  وصفت بأنها جريئة، مع الممثل مهيار خضور.
وكان من المقرر أن يعرض المسلسل في رمضان الماضي، لكن لم يتم عرضه، بسبب ما فرضته جائحة كورونا، حيث سيعرض في نهاية يوليو الجاري.
وقد تعرض الممثلان للانتقادات من قبل مغردين، الذين اعتبروا صورة إعلان المسلسل خادشة للحياء ومنافية العادات والتقاليد.
وكانت فواخرجي قد نشرت ملصق إعلان المسلسل على حسابها في إنستغرام، وبسبب كم التعليقات والانتقادات، ألغت النجمة السورية خاصية التعليق على الصورة.
وقالت فواخرجي "إن التعليقات المسيئة والوقحة.. مستفزة.. وهي ناتجة عن نفس غرائزي بشع".
وتساءلت أيضا فواخرجي: ما هو الصادم في ملصق إعلان المسلسل ليخصص البعض وقتا له للتعليق عليه و"يلقن الفنانين درسا بالأخلاق والمواعظ؟
وذكرت فواحرجي أن هذه الصورة هي من "وحي قصة حب، وتنتمي لزمن الرومانسيات الستيني".
وأوضحت أنها مشابهة وبشكل كبيرة للصور التي كانت يظهر فيها نجوم مثل عمر الشريف ورشدي أباظة وعبدالحليم حافظ وأحمد رمزي بنفس طريقة التقارب مع فاتن حمامة وشادية وسعاد حسني وغيرهم.

 

View this post on Instagram

#Repost @ali.wajeeh.syr ・・・ التعليقات المسيئة و«الوقحة» اللي قرأتها تحت هالبوستر من أوّل ما نزل مستفزّة فعلاً. نفس غرائزي بشع، واستسهال بانتقاء عبارات وأوصاف، بتاخد أصحابها عالسجن، في حال رفع دعاوى قضائية بكل سهولة. السؤال: شو الصادم بهالصورة لحتى يخصّصلها أيّ شخص من وقته بهالزمن الصعب، ويفكّر كيف ممكن يلقّن هالفنّانين درس بالأخلاق والمواعظ؟ صورة من وحي قصّة حب، تنتمي لزمن الرومانسيّات الستّيني، لمّا كان عمر الشريف ورشدي أباظة وعبد الحليم وأحمد رمزي يوقفوا بنفس الطريقة و«التقارب» مع فاتن حمامة وشادية وسعاد حسني وماجدة ولبنى عبد العزيز. فكرة لا تتجاوز هالبساطة والمقصد. حقيقةً، ما بعرف تفاصيل #شارع_شيكاغو وبتمنّاله كلّ النّجاح، ويكون قريب من النّاس، وعلى مستوى الآمال والتطلّعات (يبدأ عرضه يوم 26 من الشهر الحالي على OSN يا هلا، وهي قناة مشفّرة، يليه عرض مفتوح بالتأكيد). تحيّة لـ #سلاف_فواخرجي و #مهيار_خضور وكل فريق المسلسل، من المخرج والكتّاب الشباب لجميع الفنّانين والفنّيين. أمّا اللي انزعجوا من بوستر فنّي بزمن الجوع والرداءة والانحطاط والفساد والتطرّف والعنف والعقوبات... فكلّ الأماني لهم بالشفاء العاجل. ••••••••••••••• شكرا صديقي العزيز ، والكاتب والصحفي الناقد علي وجيه

A post shared by Sulaf Fawakherji سُلاف فواخرجي (@sulaffawakherji) on

 

إقرأ ايضا