الشبكة العربية

الإثنين 06 أبريل 2020م - 13 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد عودتها للغناء.. إعلامية بحرينية تُهين عزيزة جلال بانتقاد لاذع

9999017496

أحيت الفنانة عزيزة جلال، حفلًا قبل أيام ضمن مهرجان "شتاء طنطورة" في السعودية، وذلك بعد 35 عامًا من اعتزالها الغناء، لكن الإعلامية والشاعرة البحرينية بروين حبيب، أبدت انتقادًا لاذعًا لها رغم أنها كانت من محبيها، قائلة : "ليتها لم تعد".
ونشرت الإعلامية البحرينية صورة عزيزة جلال عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي، وعلقت قائلة :«  ليتها لم تعد، أود أن أخبركم أني أحببت عزيزة جلال بقدر حبي لوردة وميادة وطبعاً لكل منا ذائقته الفنية…كنت أسأل نفسي لماذا غابت هذه السيدة».
وتابعت: «هل الحب يطغى على الموهبة؟هل العائلة هي السبب؟ من هو الرجل الذي سيطر على روح هذه السيدة؟ طرحت على نفسي أسئلة لم أجد لها مبرراً وكل من يعرفني يعرف حبي للمغرب وأني من أكثر الناس ولعلا بهذه البلاد البهية».
واستطردت الإعلامية البحرينية :« لقد كان هاجسي عندما سافرت إليها أن أزور مدينة مكناسليس فقط لأوابدها وكرومها وإنما أيضاً كرمال عيون عزيزة جلال، ابنة هذه المدينة التي بقيت ببالي.وعندما رأيت عزيزة جلال لأول وآخر مرة في حياتي. كانت الصدفة أني كنت أقضي عطلتي بمدينة ماربيا الإسبانية».
وأضافت:« دخلت لتناول الغداء شوقاً لطبق البايلا التي تشتهر به إسبانيا فكانت بنفس المطعم برفقة زوجها وأطفالها…بقيت شاردة فقط أنظر لهذه السيدة التي ترتدي العباءة السعودية وتتحدث بلهجة أهل الطائف وتحسرت على اعتزالها وبنفس الوقت أحببت أمومتها».
واختتمت منشورها :« واليوم انتظرت حفلها ببالغ الانتظار لأتأكد وبكل أسف أن الزمن لا يعود وماكان بالأمس لن يكون لنا الآن. غنت عزيزة ببداية الحفل أغنيتها “هو الحب لعبة”. لا مجال للمقارنة بين الحفل الذي أقيم في الثمانينات باستاد القاهرة عندما كانت العزيزة في منتصف عشرينيها. أول مرة اكتشف أن الصوت أيضا يشيخ بشكل مؤلم وتلك هي النقطة التي توجع أعمارنا».
 

إقرأ ايضا