الشبكة العربية

الجمعة 03 يوليه 2020م - 12 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد أن أصبح مشردًا بالشارع.. مكتشف "هاني شاكر" يتهمه بنكران الجميل

هاني-شاكر-548x375


فتح نور محمد، نجل المطرب المصري الراحل، محمد عبدالمطلب، النار على المطرب هاني شاكر، نقيب المهن الموسيقية، لعدم وقوفه إلى جانبه في أزمته بعد طرده من مسكنه الذي كان يقيم فيه بالمغرب.

وقال في تصريحات إلى صحيفة "الوطن": "أنا أول شخص أقمت لـ هاني شاكر حفلة في "كازينو رمسيس الهرم" في بداية مشواره الفني، وهذه الحفلة تسببت في خلاف بين والدي و(المطرب الراحل) عبدالحليم حافظ، ولكنني كنت مؤمنًا بموهبة هاني شاكر وصممّت على دعمه".

واستنكر نجل عبدالمطلب، تجاهل النقابة لحل أزمته، قائلاً: "عيب والله عندما يكون والدى نقابي من بداية الأربعينات حتى وفاته ولم يتم تقدير أولاده بهذا الشكل".

في الوقت الذي وجه فيه الشكر للسيناريست مدحت العدل، بعد أن تواصل معه خلال الأيام الماضية، بعدما استغاث بالملك المغربي محمد السادس، إثر طرده في الشارع من قبل أصحاب الشقة التي كان يعيش فيها.


وكان نجل المطرب المصري الراحل كشف مؤخرًا في مقطع فيديو أنه يعاني من التشرد بعد طرده من مسكنه الذي يقيم فيه بدولة المغرب، بالتزامن مع تفشي فيروس كورونا.


وأضاف انه يقيم في المغرب منذ 12 عامًا، وإنه ممنوع من دخول مصر، وأشار إلى أن أحد الأصدقاء المغاربة أعطاه شقة في بناية سكنية يملكها، وتوفي بعدها، وظل يقيم فيها لمدة 12 عامًا.

وأشار "نور" الذي يقيم في مدينة الدار البيضاء إلى أنه طيلة تلك السنوات كان يعيش بكل الود والحب مع أهل المغرب، ويحبهم ويحبونه، قبل أن يتفاجأ بموقف زوجة صديقه الراحل الذي أعطاه السكن قبل وفاته بقدومها ومعها آخرون لطرده من الشقة.

وتابع متحدثًا عن معاناته: "جاءت حرم المرحوم وأخرجوني من الدار دون مراعاة لصحتي أو سني الكبير أو الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد.. أخرجوني بلا رحمة، آخر ما كنت أتخيله أن يكون في مشكلة بيني وبين عائلة المرحوم الذي أكرمني لسنين طويلة".

وتوجه "نور" بالمناشدة إلى ملك المغرب محمد السادس، بأن يشمله بعطفه ورعايته وأن يأمر بتوفير مسكن له، قائلاً: "أنا بكل اعتزاز وتقدير اسمحوا لي أن أجرؤ أن اطلب من سيدنا ومولانا أمير المؤمنين الملك محمد السادس إنه يشملني بعطفه ورعايته ويشوف لي سكن في ظل الظروف الصعبة اللي فيها البلاد وإني معنديش سكن.. الشعب المغربي أكرمني طوال السنين اللي قعدت فيها".

وقال إنه لن يعود إلى مصر وسيقضي بقية حياته في دولة المغرب، التي يتمنى أن يموت على أرضها، "لن أبارح البلاد هنا إلا إلى قبري".


ونور مولود عام 1940 هاجر إلى المغرب منذ أكثر من 20 عامًا ولا يستطيع العودة إلى وطنه بسبب مشكلات فى تجديد بطاقة الرقم القومى وجواز السفر.
 

إقرأ ايضا