الشبكة العربية

الأربعاء 08 يوليه 2020م - 17 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

السجن 10 سنوات لفنان شهير في قضية «الفيديوهات المخلة»

2018_11_4_13_39_14_29


« إذا كنتِ فعلًا من أكبر المعجبين بي، سوف تفعلين ذلك»، كان هذه الجملة التي استغلها الفنان والمطرب الشهير للإيقاع بفريسته لإرسال مواد غير أخلاقية لها.
وقضت محكمة ولاية شيكاغو الفيدرالية، بمعاقبة مطرب اليوتيوب الأمريكي الشهير” أوستن جونز”، بالسجن لمدة ١٠ سنوات، لاتهامه باستغلال الأطفال في إرسال مقاطع فيديو وصور مخلة.
ونقلاً عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن المغني الأمريكي قد استغل ٦ فتيات مراهقات من متابعيه الذين يبلغ عددهم ٥٠٠ ألف متابع على يوتيوب، وطلب منهم إرسال عدد من الصور ومقاطع الفيديو، يظهرون فيها دون ملابس.
وكان “جونز” قد اعترف بجريمته أمام هيئة المحكمة بأنه أكره الفتيات على إرسال مقاطع فيديو وصور ، واستفزهم بها، لذلك قررت المحكمة معاقبته وسجنه لمدة ١٠ سنوات حتى يكون عبرة لغيره.
ويقول ممثلوا الادعاء أنه اعترف أيضًا بالتواصل مع ٣٠ فتاة أخرى على الإنترنت قبل القبض عليه في قضية استغلال الأطفال في المواد المخلة، كما أشاروا أنه يستغل صغر سنهم، ونقاط ضعفهم، وشهرته الكبيرة، وإعجابهم به، في هذا الأمر.
وفي السياق ذاته، أكد ملف دفاعي أن حياة جونز كانت سيئة جدًا، حيث أنه تعرض للإيذاء وهو طفل.
هذا وأكد مصدر مطلع على التحقيقات أن فتاة مراهقة قد أرسلت ما يزيد عن ٢٥ مقطع فيديو لجونز خلال يومين فقط، حيث أنها رفضت في بداية الأمر ولكنه أقنعها قائلاً ” إذا كنتِ فعلًا من أكبر المعجبين بي، سوف تفعلين ذلك”.


 

إقرأ ايضا