الشبكة العربية

الإثنين 21 سبتمبر 2020م - 04 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

أشهر داعية في مصر يتلقى "علقة ساخنة" بسبب فنانة شهيرة .. فما السر؟

فنانة شهيرة
أعاد إعلامي مصري شهير نشر قصة طريفة كان بطلها أشهر داعية في مصر حاليا وهو الشيخ خالد الجندي.

و روى الإعلامي محمود سعد قصة طريفة حدثت بينه وبين الشيخ خالد الجندي قبل سنوات طويلة.

وقال "سعد" في فيديو نشره عبر يوتيوب: عندما كنت أقدم برنامج "البيت بيتك" عبر التلفزيون المصري كانت هناك فقرة دينية ثابتة مع الشيخ خالد الجندي ، وفي إحدى المرات سجلنا هذه الفقرة ، وانتهينا ، فسمعت صوت غريب عند إحدى بوابات ماسبيرو ، وعندما سألت أخبروني أن هناك مشاجرة طرفها الشيخ خالد الجندي فتحمست للدفاع عنه وأرسلت شخصا كان يعمل معي وكان ضخم الجثة لإنهاء الموقف.

وتابع: رأيت المساعد الخاص بي يُبعد سيدة ضخمة الجثة عن الشيخ خالد الجندي و بعدها عاد للسيارة وأخبرني أن السيدة اعتدت بالضرب على الشيخ فذهبت له و وجدته سليما إلا من نظارته التي كُسرت.

واستدرك: في اليوم التالي نشرت الصحف أخبارا ساخنة عن الشيخ و وصفوه بأوصاف غير لائقة ، وهذه الحملة أتت أُكلها وطلب مني منع استضافة الشيخ في البرنامج لكني تمسكت بظهوره وبخاصة بعدما علمت أن السيدة قالت لخالد الجندي أثناء الاعتداء : "دا حق إفراج الحصري (ياسمين الخيام)".

وتابع: كنت أسير في سيارتي فتلقيت اتصالا يخبرني أن الشيخ خالد يتعرض لهجوم عبر إحدى الفضائيات بسبب هذه الواقعة فوضمت في رأسي الكلمة التي قالتها السيدة فاتصلت بالسيدة ياسمين الخيام لأسألها عن القصة فقالت لي إنها تعرف السيدة وإن هذه السيدة مريضة نفسيا وقامت بالاعتداء على مكتبها قبل ذلك ، فطلبت منها أن تظهر في مداخلة لتوضح هذا الكلام وقد كان.

وأنهى كلامه قائلا: تمسكت بظهور الشيخ خالد الجندي معي لأنه من الخطأ منعه بسبب واقعة لا ذنب له فيها ، وبهذه الطريقة الله أظهر الحقيقة.
 

إقرأ ايضا