الشبكة العربية

الثلاثاء 14 يوليه 2020م - 23 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

كوباية شاى تحت التوتة

كوب من الشاى تحت شجرة التوت، أمنية بسيطة وجميلة، يتمناها الكثير من الناس، الذين ضاقت بهم الدنيا، وتكدر عليهم صفو عيشها، 
كوب من الشاى تحت شجرة التوت، يتمناه سجين فى زنزانة قد اطبقت على انفاسه، وقد حرم من أهله وجيرانه، 
كوب من الشاى تحت شجرة التوت ، يتمناه مريض فى مستشفى قد عزل عن الأهل والاحباب ، 
كوب من الشاى تحت شجرة التوت ، يتمناه بائس فى هذه الحياة يبحث عن راحة البال وصفاء النفس المفقود ،  
كوب من الشاى تحت شجرة التوت، امنية عامل فى مصنع قضى جل عمره مع الآلة يحدثها وتحدثة حتى هلكت وهلك ولا ندرى من اهلك الاخر  ،
كوب من الشاى تحت شجرة التوت، امنية فلاح بسيط قضى عمره يزرع ويحصد غيره ، ما شبع من كفه قط ،
كوب من الشاى تحت شجرة التوت امنية سلطان اغلق على نفسه بابه فما ادخل إليه الا من امنه ، وما عدل حتى يشربه ،
كوب من الشاى تحت شجرة التوت، تندر به حاكم على شعبه
 وحسدهم على شربه ،
كوب من الشاى تحت شجرة التوت،  امنية حر اراد ان يعيش الناس احرار ، فتكدر عيشه وما عاش حرا ،
كوب من الشاى تحت شجرة التوت، ضن به كورونا على الناس ، حتى حبسهم بين الجدران  ،
 كوب من الشاى تحت شجرة التوت،  أمنية كل متمنى ولكن هل كل ما يتمناه الانسان يدركه  ؟ 
كم من اعمار فقدت فى البحث عن الذات ، وتحقيق الامنيات ، وماتنفك امنية حتى تلاحقها أخرى ، حتى يمر العمر وتنقضى الأيام وتتلاشى الساعات ، ثم يتوقف القطار  ،
فكل محاز متروك وكل مجموع فهو للوارث ، الا من اوقات مع الطاعة ولحظات من المباح  ،
مفاليس من جمعوا الدنيا فى قلوبهم ، وتنكرت لهم اعمارهم، وما اخذوا من راحة البال شئ، حتى ولو كوب من الشاى تحت شجرة التوت،

 

 

إقرأ ايضا