الشبكة العربية

الأحد 05 أبريل 2020م - 12 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

وفاة طبيبين أثناء علاجهما المصابين بفيروس كورونا

23825938-7923913-image-a-17_1579878511490

توفي طبيب صيني بفيروس كورونا اليوم، بعد تسعة أيام من إصابته بفيروس "كورونا"، بينما كان يعمل على إنقاذ المرضى المصابين في مدينة "ووهان"، ليترفع بذلك عدد الوفيات الناجمة عن تفشي المرض في الصين إلى 41 اليوم.

وتوفي الطبيب "ليانج وودونج" (62 سنة)، وهو واحد من الأطباء الذين يعالجون المرضى في "ووهان" صباح اليوم متأثرًا بإصابته بالفيروس القاتل، حسبما أفادت شبكة "تشاينا جلوبال تي في" التلفزيونية الحكومية في تغريدة عبر حسابها على موقع "تويتر".

وكان "وودونج"، وهو طبيب متقاعد، لكن تم استدعاءه للعمل مجددًا للمساعدة في تفشي المرض.

كما توفي طبيب آخر، هو "جيانج جيجون" متأثرًا بأزمة قلبية أثناء إنقاذ أرواح المرضى المصابين بفيروس كورونا.

إلا أنه من غير المعروف ما إذا كانت وفاة أخصائي الأمراض المعدية، الذي عالج أنفلونزا الطيور والإنفلونزا A والسل على مر السنين جاءت نتيجة لفيروس كورونا أو من الإرهاق.

وتداول مقطع فيديو اليوم يظهر حالة الذعر داخل مستشفيات "ووهان"، حيث تزدحم الممرات، ويرصد المرضى على الأرض وسط صرخات لمحاولة إنقاذهم.

ويظهر موظفون وهم يصرخون في المرضى لتهدئتهم بينما يحاول الأطباء جاهدين احتواء الموقف.

ووصل الأمر إلى أن بعض العمال يرتدون حفاضات لأنهم لا يملكون الوقت الكافي لاستخدام المرحاض وسط الذعر.

وفرض حظر على سكان مدينة "ووهان"، الذي يبلغ عددهم 11 مليون نسمة، منذ يوم الخميس، حيث تم إلغاء جميع الرحلات الجوية في المطار، وتم إقامة نقاط تفتيش لسد الطرق الرئيسية المؤدية إلى خارج المدينة.

ومنذ ذلك الحين  فرضت السلطات قيودًا على النقل في جميع أنحاء مقاطعة "هوبي" وسط البلاد، والتي يبلغ عدد سكانها 59 مليون نسمة.

وفى بكين اليوم، يتم فحص درجات حرارة الركاب مستخدمي يدخلون مترو الانفاق في محطة السكة الحديد المركزية، بينما تم تعليق بعض خدمات القطارات فى منطقة دلتا نهر اليانجتسى بشرق البلاد.
 

إقرأ ايضا