الشبكة العربية

السبت 28 نوفمبر 2020م - 13 ربيع الثاني 1442 هـ
الشبكة العربية

فرنسا تفضح التستر على إصابات بـ "فيروس كورونا" في مصر

الحجر-الصحي-في-مطار-القاهرة-لمواجهة-فيروس-كورونا

في الوقت الذي سارعت فيه مصر إلى نفي تصريحات نائب برلماني كويتي حول انتشار فيروس كورونا في مصر، كشفت فرنسا أن من بين 12 حالة إصابة جديدة، اثنتان منها عائدتان من مصر مؤخرًا، ما يعزز المخاوف بهذا الصدد.

وقال وزير الصحة الفرنسي أوليفيه فيران، خلال مؤتمر صحفي في باريس، إن اثنين ممن ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا عادا مؤخرًا من رحلة إلى مصر، وهما حاليًا في حالة صحية "خطرة".

يأتي هذا في وقت أعلنت وزارة الصحة المصرية، في بيان أمس، تعافي أول حالة إصابة بــ "كورونا" لشخص "أجنبي" داخل البلاد.

وأكدت الوزارة خروجه من مستشفى الحجر الصحي "بعد التأكد من سلبية نتائج التحاليل المعملية... بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية".

وقال رئيس الحكومة المصرية مصطفى مدبولي خلال اجتماع أمس، إنه "لا توجد أي حالة إصابة بفيروس كورونا في مصر.. ولن نخفي شيئًا"، حسب بيان نشرته الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء على "فيسبوك".

كان نائب كويتي قال إن هناك حالات إصابة بفيروس كورونا في مصر وسط تعتيم حكومي شديد.

وقال النائب محمد براك المطير: "تواصلت مع وزير الصحة وأبلغته بان هناك أنباء واخبار عن انتشار الكورونا بشكل كبير في مصر مع تعتيم إعلامي.. وحاليًا كثير من المقيمين المصريين سيرجعون إلى الكويت للالتحاق بعملهم بعد العطلة.. ومنهم مدرسين.. طلبت منه التحقق من هذا الانتشار حتى إن استدعى الامر وقف الرحلات الجوية".

لكن نواب برلمانيين ومسئولين بوزارة الصحة، من بينهم علاء عابد رئيس قطاع الطب الوقائي بالوزارة، أكدوا أنه لا صحة لهذا الأمر، وأن مصر لا توجد بها حالات إصابة بالفيروس.
 

إقرأ ايضا