الشبكة العربية

الجمعة 25 سبتمبر 2020م - 08 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

مستشار ترامب السابق:

علماء مختبر "ووهان" فروا من الصين ويكشفون أسرار تفشي الفيروس للمخابرات الغربية

191017_bannon_jcrice_22

قال ستيفن بانون، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للشؤون الاستراتيجية سابقًا، إن علماء وخبراء من مختبر ووهان الذي تدعي الولايات المتحدة أنه مصدر فيروس كورونا المستجد، فروا إلى أوروبا وأمريكا خلال الشهور الماضية، وقدموا معلومات عن أصل الفيروس لمخابرات هذه الدول.

وأضاف بانون لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن باحثين من معهد ووهان للفيروسات يتعاونون مع الغرب حول مسألة تسرب الفيروس من المختبر. 

وأشار إلى أنهم "لا يتحدثون إلى وسائل الإعلام حتى الآن، ولكن هناك أشخاص من معمل ووهان ومختبرات أخرى قدموا إلى الغرب ويقدمون أدلة ضد الحزب الشيوعي الصيني حول تفشي الوباء"، وتابع: "أعتقد أن الناس سيصدمون".

وقال بانون، أثناء حديثه من يخت قبالة الساحل الشرقي لأمريكا، إن "المنشقين يتحدثون أيضا مع وكالات في أوروبا والمملكة المتحدة".

وذكر بانون، أن العلماء في مختبرات الصين وهونج كونج يغادرون منذ منتصف فبراير، مضيفًا: "تحاول (المخابرات الأمريكية) جنبًا إلى جنب مع MI5 و MI6 (جهاز المخابرات البريطانية) بناء قضية قانونية دقيقة للغاية، والتي قد تستغرق وقتًا طويلاً. إنه ليس مثل جيمس بوند".

وقال بانون: " لقد تسرب الفيروس إما من خلال خطأ غير مقصود، أو من خلال  عطل فني في المختبر. ليس من الصعب على هذه الفيروسات أن تتسرب ولهذا تعتبر هذه المختبرات خطيرة للغاية".

وأشار إلى أن ما حصل هو "تشيرنوبيل بيولوجي في ووهان، وقد تسترت الحكومة الصينية على الوباء مما ساهم في انتشاره".

وأوضح بانون أنه بغض النظر عما إذا كانت قد ظهر الفيروس لأول مرة في السوق أو تسرب من المختبر، فإن قرارات الحزب الشيوعي اللاحقة تعرضهم للمساءلة بتهمة القتل بسبب التستر على الفيروس.

وقال: "لو كانوا صريحين وصادقين في الأسبوع الأخير من ديسمبر، لكان من الممكن تفادي ما يقرب من 95 في المائة من الخسائر في الأرواح والخسائر الاقتصادية".
 
من جهة أخرى، دعا بانون، رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى التراجع عن الخطط للسماح لشركة "هواوي" ومقرها الصين بالعمل في شبكة الجيل الخامس الجديدة بالمملكة المتحدة.

وأضاف: "بالنسبة لي، يجب إغلاق "هواوي" في جميع أنحاء العالم في كل بلد، وتصفية أصولها، أقول لبوريس جونسون - أغلق هواوي، وحافظ على الهدوء واستمر".

 

إقرأ ايضا