الشبكة العربية

الإثنين 26 أكتوبر 2020م - 09 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

توابع مرعبة لكورونا.. رجل يفقد السمع بعد تعافيه

covid-hearing-53

فقد رجل بريطاني سمعه في أذن واحدة بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد، مما دفع الخبراء إلى التحذير من أن الفيروس قد يسبب الصمم الدائم لدى بعض المرضى.

وذكرت صحيفة "ذا صن" أن الرجل - الذي كانت حالته الطبية الأساسية الوحيدة هي الربو - تمت إحالته إلى طبيب أنف وأذن وحنجرة عندما عانى من ضعف السمع بعد علاجه من كوفيد – 19 في المستشفى.

لكن حالته تدهورت بعد أن أمضى حوالي شهر على جهاز التنفس الصناعي، قبل أن تتحسن عندما عولج بعقار ريمديسفير والمنشطات ونقل الدم.

غير أن الرجل الذي يبلغ من العمر 45 عامًا سرعان ما أصيب بالطنين - أو الرنين - في أذنه اليسرى ثم فقد السمع فيها.

ولم يجد المتخصصون أي انسداد أو التهاب في قنوات أذنه. وأفادت "ذا صن" أن اختبارات التهاب المفاصل الروماتويدي وفيروس نقص المناعة البشرية والإنفلونزا جاءت سلبية.

وكتب مؤلفو تقرير في المجلة الطبية البريطانية (BMJ) والتي تمت مراجعتها من قبل الزملاء: "على الرغم من المؤلفات الكبيرة حول كوفيد – 19، والأعراض المختلفة المرتبطة بالفيروس، هناك نقص في النقاش حول العلاقة بين كوفيد – 19 والسمع".

وكتبوا أن "فقدان السمع وطنين الأذن من الأعراض التي شوهدت في المرضى المصابين بفيروس كورونا والإنفلونزا، ولكن لم يتم تسليط الضوء عليها"، مضيفين أنه تم اكتشاف الفيروس سابقًا في الخلايا التي تبطن الأذن.

وأشاروا إلى أن "هذه هي أول حالة يتم الإبلاغ عنها لفقدان السمع الحسي العصبي بعد الإصابة بـ كوفيد – 19 في المملكة المتحدة".

لكنهم شددوا على أنه "من المهم إجراء مزيد من التحقيق في هذا الأمر".

وقالوا: "هذا صحيح بشكل خاص في ضوء الحاجة إلى تحديد ومعالجة فقدان السمع على الفور والصعوبة الحالية في الوصول إلى الخدمات الطبية".

تم إجراء البحث في كلية لندن الجامعية والمستشفى الملكي الوطني للأنف والأذن والحنجرة في لندن.

ويأتي ذلك بعد أن قال خبراء في جامعة مانشستر إن المرضى الذين تعافوا من فيروس كورونا أبلغوا عن تدهور في سمعهم بالإضافة إلى حالات أخرى مثل طنين الأذن.
 

إقرأ ايضا