الشبكة العربية

الأربعاء 23 سبتمبر 2020م - 06 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

أكبر صفعة لبوتين.. استقالة كبير الأطباء وحقائق صادمة عن اللقاح الروسي

لقاح بوتين
بعد إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن اللقاح الجديد لفيروس كورونا المستجد،  قالت تقارير إعلامية إن أكبر طبيب للجهاز التنفسي في روسيا استقال بسبب ما وصفها بـ "الانتهاكات الجسيمة" ضد الأخلاق المرتبطة بالفيروس.
وبحسب موقع بزنس إنسايدر باللغة الإسبانية، فقد استقال ألكسندر تشوشالين، لأن اللقاح الروسي أقرّ قبل أن يكون جاهزا بشكل فعلي.
وأضاف أن تشوشالين سعى إلى منع تسجيل اللقاح لأسباب تتعلق بـ "السلامة" لكنه فشل في ذلك ما دفعه إلى الانسحاب من مجلس الأخلاقيات.
كما انتقد تشوشالين مدير مركز أبحاث جاماليا لعلم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة، ألكسندر غنطسبورغ، والعقيد الطبي وكبير علماء الفيروسات في الجيش الروسي، سيرجي بوريسيفيتش، وهما من كانا وراء اللقاح، واتهمهما بانتهاك أخلاقيات المهنة.
وتابع قائلا : أشعر بالاكتئاب من موقف بعض علمائنا الذين يدلون بتصريحات غير مسؤولة عن اللقاحات الجاهزة.
كما وجه لهما سؤالا: "هل مررتم بجميع المسارات الضرورية التي أقرتها تشريعات الاتحاد الروسي والمجتمع العلمي الدولي؟، طبعا  لا"،  مضيفا أن العمل لم ينته على اللقاح.
وقد أعرب تشوشالين عن قلقه من استخدام الأفراد العسكريين العاملين كمواضيع اختبار للقاح، في الوقت الذي يصر صانعو اللقاح على أن جميع من شاركوا في تجربته بمن فيهم جنود من الجيش كانوا متطوعين.
وأضاف أنه لا يمكننا إجراء تجارب على البشر، وهذا انتهاك جسيم لقانون نورمبرغ الدولي.
يذكر أن بوتين، كان قد أعلن الثلاثاء الماضي، أن روسيا هي أول دولة تصادق على لقاح مضاد لكوفيد-19 على الرغم من أن اختبارات المرحلة النهائية التي تشمل أكثر من ألفي شخص، والتي كان مقررا أن تبدأ أمس الأول الأربعاء.
ويعتبر اللقاح الروسي الذي طوره معهد أبحاث جاماليا ووزارة الدفاع الروسية، هو من بين 28 لقاحاً بلغت المرحلة الثالثة، لكن منظمة الصحة العالمية تدرجه في المرحلة الأولى.
 

إقرأ ايضا